منتديات بيبى فيس
  السلام عليكم 

عزيزى الزائر يرجى التشرف بالدخول الى المنتدى وان لم تكن عضو وتود الانضمام الى المنتدى يسعدنا انضمامك للمنتدى
  مع تحيات   

اداره منتدى بيبى فيس 

منتديات بيبى فيس

طفوله جوال مراه اغاني والكثير..........
 
الرئيسيةمجله بيبى فيساليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

المواضيع الأخيرة
» NOMBZ: Night of a Million Billion Zombies لعبة لقتل مليون بليون وحش !!!
الخميس فبراير 23, 2012 9:55 pm من طرف Yara

» اقوى العاب الاكشن والسرية :: Neuro Hunter :: بحجم 1.2 جيجا :: سيرفرات مباشرة
الخميس فبراير 23, 2012 9:52 pm من طرف Yara

» صور في قمه الرومانسيه
الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 10:28 pm من طرف منو

» صورة عاشق يحضن حبيبته >ممنوع دخول المراهقين
الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 10:26 pm من طرف منو

» صورة تبكي من ينظر إليها......
الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 10:18 pm من طرف منو

» لعبه رائعه StarDefender3
الأحد مارس 27, 2011 3:34 pm من طرف booody

» تغطية أسبوع باريس للموضة : تشكيلة رائعة لزهير مراد ٢٠١١
الجمعة فبراير 04, 2011 12:53 am من طرف همسات

» لأحلي المحجبات
الخميس يناير 27, 2011 5:42 am من طرف babyface

» تصميمات جديدة من الازياء المصرية للمحجبات
الخميس يناير 27, 2011 5:39 am من طرف babyface

» احواض....احواض جديدة...احواض انيقة2011 ....لعشاق احواض الحمام....احواض جديدة للحمام2011..
الأربعاء يناير 26, 2011 5:28 am من طرف elshamy20010


شاطر | 
 

 قصص الانبياء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سندريلا
مشرفه قسم
مشرفه قسم
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1111
العمر : 35
اعلام الدول :
جنسك :
الاوسمه :
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

مُساهمةموضوع: قصص الانبياء   الأربعاء ديسمبر 24, 2008 4:07 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
دى فكره جديده وهى مكتبه قصص الانبياء
وهى كل اسبوع او اقل قصه من قصص اى نبى او رسول



وهنبداء دلوقتى بقصة سيدنا ادريس عليه السلام
قال الله تعالى بشأنه: {وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا * وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا} [مريم: 56-57].

كان في زمن ادريس عليه السلام يوجد ملك جبّار وأنّ هذا الملك ركب ذات يوم في بعض نزهة ، فمرّ بأرض خضرة نضرة لعبد مؤمن فأعجبته ، فسأل وزراءه لمن هذه ؟ فقالوا : لفلان ، فدعا به ، فقال له : أمتعني بأرضك هذه ، فقال : عيالي أحوج إليها منك ، فغضب الملك وانصرف إلى أهله .
وكانت للملك امرأة من الأزارقة يشاورها في الأمر إذا نزل به ، فخرجت إليه فرأت في وجهه الغضب ، فقالت : أيّها الملك انّما يغتم ويأسف من لا يقدر على التّغيير ، فان كنت تكره أن تقتله بغير حجة ، فأنا أكفيك أمره وأصيّر أرضه بيدك بحجة لك فيها العذر عند أهل مملكتك ، فقال : ما هي ؟
قالت : أبعث أقواماً من أصحابي الأزارقة حتى ياتوك به ، فيشهدون لك عليه عندك أنّه قد برىء من دينكم ، فيجوز لك قتله وأخذ أرضه ، قال : فافعلي ، فأمرت اهلها بذلك ، فشهدوا عليه أنّه برىء من دين الملك ، فقتله واستخلص أرضه .
فغضب الله تعالى للمؤمن فأوحى إلى إدريس عليه السلام أن ائت عبدي الجبار فقل له : أما رضيت أن قتلت عبدي المؤمن ظلماً حتى استخلصت أرضه ، فأحوجت عياله من بعده وأجعتهم ، أما وعزّتي لأنتقمنّ له منك في الآجل ، ولأسلبنّك ملكك في العاجل ، ولاُطعمنّ الكلاب ولحمك ، فقد غرّك حلمي ، فأتاه إدريس عليه السلام برسالة ربّه ، وهو في مجلسه وحوله أصحابه .
فقال الجبار : اخرج عنّي يا ادريس ، ثم أخبر امراته بما جاء به إدريس صلوات الله عليه ، فقال : لا تهولنّك رسالة إدريس أنا أرسل إليه من يقتله وأكفيك امره ، وكان لإدريس صلوات الله عليه أصحاب مؤمنون يأنسون به ويأنس بهم ، فأخبرهم بوحى الله ورسالته إلى الجبّار ، فخافوا على إدريس منه .
ثم بعثت امرأة الجبار أربعين رجلاً من الأزارقة ليقتلوا إدريس ، فأتوه فلم يجدوه في مجلسه ، فأحسّوا بأنّهم يريدون قتل إدريس عليه السّلام ، فتفرّقوا في طلبه وقالوا له : خذ حذرك يا إدريس ، فتنحّى عن القرية من يومه ذلك ومعه نفر من أصحابه ، فناجى ربه ، فأوحى الله إليه أن تنحّ عنه وخلّني وإياه .
قال إدريس صلوات الله عليه : أسألك أن لا تمطر السّماء على أهل هذه القرية ، وان خرجت وجهدوا وجاعوا . قال الله تعالى : إنّي قد أعطيتك ما سألته ، فأخبر إدريس أصحابه بما سأل الله من حبس المطر عليهم وعنهم ، وقال : اخرجوا من هذه القرية إلى غيرها من القرى ، فتفرقوا وشاع الخبر بما سأل إدريس عليه السّلام ربّه .
وتنحّى إدريس إلى كهف في جبل شاهق ، ووكّل الله تعالى ملكاً ياتيه بالطعام عند كلّ مساء ، وكان يصوم النهار ، وظهر في المدينة جبار آخر ، فسلب ملك الأول وقتله وأطعم الكلاب لحمه ولحم امرأته ، فمكثوا بعد إدريس عشرين سنة لم تمطر السماء عليهم مطرة ، فلما جهدوا ومشى بعضهم إلى بعض فقالوا : إنّ الذي نزل بنا مما ترون بسؤال إدريس عليه السلام ربّه ، وقد تنحّى عنّا ولا علم لنا بموضعه ، والله أرحم بنا منه ، فأجمعوا أمرهم على أن يتوبوا إلى الله تعالى وعجّوا إلى الله بالتّوبة والاستغفار والبكاء والتّضرع إليه .
فأوحى الله تعالى إلى الملك الّذي يأتي إدريس عليه السلام بطعامه : أن أحبس طعامه عنه ، فجاع إدريس عليه السلام ليلة ، فلمّا كان في ليلة اليوم الثّاني لم يؤت بطعامه قلّ صبره وكذلك اللّيلة الثّالثة ، فنادى يا ربّ حبست عنّي رزقي من قبل أن تقبض روحي .
فأوحى الله إليه اهبط من موضعك ، واطلب المعاش لنفسك ، فهبط إلى قرية فلمّا دخلها نظر إلى دخان بعض منازلها ، فأقبل نحوه فهجم على عجوز كبيرة وهي ترفق قرصين لها على مقلاة فقال : بيعي لي هذا الطعام ، فحلفت أنّها ما تملك شيئاً غيرهما وقالت واحد لي وواحد لإبني ، فقال : إنّ ابنك صغير يكفيه نصف قرصة فيحيى به ويجزيني النّصف الآخر ، فأكلت المرأة قرصها ، وكسرت القرص الآخر بين إدريس وبين ابنها ، فلمّا رآى ابنها إدريس يأكل من قرصته اضطرب حتّى مات ، فقالت يا عبدالله : قتلت ابني جزعاً على قوته ، فقال لها إدريس عليه السلام : أحييه باذن الله ولا تجزعي .
ثم أخذ إدريس بعضد الصّبيّ وقال : أيتها الرّوح الخارجة عن هذا الغلام ارجعي إليه وإلى بدنه باذن الله تعالى ، أنا إدريس النبيّ ، فرجعت روح الغلام إليه ، فقالت العجوز أشهد أنك إدريس النّبيّ ، وخرجت ونادت في القرية بأعلى صوتها : إبشروا بالفرج قد دخل إدريس عليه السلام قريتكم ومضى إدريس حتى جلس على موضع مدينة الجبّار الأول وهي تلّ ، فاجتمع إليه الناس من أهل قريته ، فقالوا مسّنا الجوع في هذه العشرين سنة ، فادع الله تعالى لنا أن يمطر علينا ، قال إدريس عليه السلام : لا أدعوا حتّى يأتيني جبّاركم وجميع أهل قريتكم مشاة حفاة ، فبلغ الجبار قوله ، فبعث إليه أربعين رجالً يأتوه بادريس ، فأتوه وعنفوا به ، فدعا عليهم فماتوا ، فبلغ الجبار الخبر ، فبعث إليه خمسمائة رجل ، فقالوا له : يا إدريس إنّ الملك بعثنا إليك لنذهب بك إليه ، فقال لهم إدريس عليه السلام : انظروا إلى مصارع أصحابكم قالوا : متنا بالجوع فارحم وادع الله أن يمطر علينا فقال : حتّى يأتي الجبار . ثم إنهم سألوا الجبّار أن يمضي معهم ، فأتوه وقفوا بين يديه خاضعين ، فقال إدريس عليه السلام : الآن ، فنعم . فسأل الله أن يمطر عليهم فاظلّتهم سحابة من السّماء ، فارعدت وأبرقت وأمطرت عليهم .

نسب إدريس:

ويذكر النسّابون أنه: إدريس عليه السلام بن يارد بن مهلائيل بن قينان بن أنوش بن (شيث عليه السلام) بن (آدم عليه السلام). والله أعلم.

وإدريس عند العبرانيين: (حنوخ) أو (خنوخ)، وعُرِّب: (أخنوخ).

أقوال المؤرِّخين في ديانته ومن ينتسب إليها:

يقول المؤرخون: إن أمة السريان أقدم الأمم، وملتهم هي ملة الصابئين - نسبة إلى صابي أحد أولاد شيث -، ويذكر الصابئون أنهم أخذوا دينهم عن شيث وإدريس، وأن لهم كتاباً يعزونه إلى شيث ويسمونه: "صحف شيث"، ويتضمن هذا الكتاب على ما يذكرون الأمرَ بمحاسن الأخلاق، والنهي عن الرذائل.

وأصل دينهم التوحيد وعبادة الخالق جل وعلا، وتخليص النفوس من العذاب في الآخرة بالعمل الصالح في الدنيا، والحض على الزهد في الدنيا، والعمل بالعدل، وبعد ذلك أحدثوا ما أحدثوا في دين الله وحرفوا.

وكانت مدة إقامة إدريس عليه السلام في الأرض(82) سنة ثم رفعه الله إليه.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
همسات
Admin
Admin
avatar

انثى
عدد الرسائل : 6413
العمر : 30
الموقع : babyface2066.yoo7.com
العمل/الترفيه : خريجه
اعلام الدول :
جنسك :
الاوسمه :
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 21/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص الانبياء   الثلاثاء ديسمبر 30, 2008 5:09 am


------------------------




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://babyface2066.yoo7.com
babyface
Admin
Admin
avatar

انثى
عدد الرسائل : 7122
العمر : 33
العمل/الترفيه : استاذه
اعلام الدول :
جنسك :
الاوسمه :
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 19/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصص الانبياء   السبت أغسطس 08, 2009 2:56 pm

farao

------------------------
[center
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://babyface2066.yoo7.com
 
قصص الانبياء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بيبى فيس :: قسم الاسلاميات :: قسم الاسلاميات-
انتقل الى: